/

4 اسباب تمنعك من الاستغناء عن فيس بوك

التقييم  4.3/5
المصوتين  20
التنزيلات  5

فيس بوك هل هو ادمان ام وسيلة دعايا ام موقع للتواصل الاجتماعي..!؟

4 reasons prevent you from dispensing Facebook

عندما قام الرئيس التنفيذي ومالك اكثر من 51% من اسهم شركة وموقع فيس بوك للتواصل الاجتماعي حول العالم مارك زوكيربيرج باطلاق الشرارة الاولى لهذا الشئ الذي للاسف بعدما اسأنا استخدامه الى حد كبير اصبح من منغصات ومعوقات الحياة بالنسبة للكثيرين منا ،فموقع التواصل الاجتماعي الاشهر  عالميا فيس بوك كان الهدف الاول والاخير منه بحسب مؤسسيه هو جعل العالم قرية صغيرة كما كان يقال قديما ولكن الامر زاد عن حده وفاق التوقعات لدرجة ان العالم لم يعد قرية صغيرة بل اصبح اشبه بغرفة نوم يجمع العالم بأكمله   😆

وقد اصبح من الضروري بما لا يدع مجالا للشك للكثير من المستخدمين الابتعاد عن الفيس بوك او على الاقل التحكم في امكانية الابتعاد عنه لبعض الوقت حتى يتمكنوا من ممارسة حياتهم بشكل طبيعي وزيادة انتياجاتهم او الابتعاد عن شاشة الهاتف الذكي او صفحات التواصل الاجتماعي وتطبيقات التراسل الفوري مثل واتس اب و انستقرام فقد اصبحت تلك الاشياء شبيهة بالقفص الذي تحبس نفسه فيه بيدك بل ويكون المفتاح بيدك ولا تستطيع فتحه والخروج منه.

ولكن لرحمة الله عز وجل بنا وانا لا ابالغ فيما اقول فقد اصبح تصفح موقع فيس بوك بنهم فعلا كالادمان فقد قامت شركة Cornell Information Science بنشر دراسة فحواها يعنى باسباب الارتباط  الوثيق لأغلبنا بمواقع التواصل الاجتماعي وكيف نستطيع التغلب عليها والابتعاد عنها اذا اردنا وبملئ ارادتنا.

4 عوامل رئيسية تتسبب في ادمان الفيس بوك وعدم القدرة على الاستغناء عنه..!!

كيف تتمكن من الابتعاد عن الفيس بوك

استطاع الباحثون الناشرون لهذا البحث التوصل لأربعة اسباب ليس لهم خامس يتسببون وبشكل كبير في ادماننا على فيس بوك وعدم قدرتنا بشكل كبير على الابتعاد عنه والطريقة المثلى للابتعاد عنه والتخلص من الحياة المحددة الاقامة خلف شاشات الاجهزة اللوحية ،ويذكر ان البيانات التي استخدمها الباحثون في تلك الدراسة قد اخذت من موقع 99daysoffreedom.com التي طلبت من المستخدمين المتطوعين بالبحث ان يمتنعوا تماما عن استخدام او تصفح حساباتهم الشخصية على الفيس بوك لمدة تصل لـ99 يوما وبالطبع وكما كان متوقعا فلم ينجح ايا من المتطوعين بالوصول لخط النهاية وتحقيق الهدف المطلوب منهم ولم يستطع احدهم ان يقاوم رغبته الشديدة بممارسة هواياته المعهودة على حسابه الشخصي والقيام بما يقوم به دائما من اعجاب وتعليق ومشاركة الاصدقاء ما يروق له من اخبار ومنشورات وصور.

وتنقسم العوامل الاربعة الى عدة اسباب تتعدد ما بين اسباب خاصة بالمستخدمين انفسهم او حتى باخر الاخبار التي تقوم الصفحات التي قمت بالاعجاب بها بنشرها وفيما يلي الاسباب الاربعة المتسببة في ادماننا للفيس بوك:

هل تستطيع شفاء نفسك من داء ادمان الفيس بوك
  1. غالبا ما تتسبب الحالة المزاجية السيئة للمستخدمين بالدخول بصورة اكبر على الفيس بوك وتصفحه لمحاولة ايجاد ما يمكن ان يخرجه من حالته المزاجية السيئة او متابعة اخبار احدهم فعليك ان تصبح ايجابيا اكثر فكلما كنت متشائما ومصابا بالاحباط فانك ستقوم بتصفح حسابك الشخصي على الفيس بوك دون القيام باي شيء اخر مما سيزيد من حالتك النفسية المتدهورة تدهورا.
  2. لا تقنع نفسك بانك مدمن على الفيس بوك فكلما اقنعت نفسك بتلك الفكرة ستصبح مدمنا فعلا عليه وستبقى غارقا بتلك الدوامة التي لن تخرج منها الا بمساعدتك الشخصية لنفسك وابعاد نفسك بنفسك عن هذا الادمان الذي ليس له مكان الا بداخل دماغك فحسب.
  3. عدم امتلاكك لحساب شخصي على موقع تواصل اجتماعي اخر فان توفر لك موقع اجتماعي اخر ليشغلك عن الفيس بوك سيكون احتمال رجوعك لتصفح هذا الاخير له من الضئالة بمكان ولكن المشكلة ستبقى هي نفسها فالامر سيصبح وكأنك تركت ادمان السجائر واتجهت لادمان الكحول والعياذ بالله.
  4. اعتقاد البعض وايمانهم القوي بان الفيس بوك هو مصدر الثقة الوحيد لهم وانهم عندما يبتعدون عنه فنهم ينتقصون كثيرا من تلك الثقة التي يوهمون بها ،وكل ما عليك القيام به في تلك الحالة هو اللجوء للاشخاص الحقيقين الذين يهتمون لامرك ويحبونك في حياتك سواء كانوا من اسرتك او اصدقائك او اهلك.
DirectApp.net
تمت مراجعته من قبل:
Admin
2016-01-03
التقييم
4.8/5

التعليقات

المزيد من المعلومات

كلمات دلالية

العربيّة

 ويندوز
 ويندوز

 أندرويد
 أندرويد

 آيفون
 آيفون